عيادة المهندسين01095936344 عيادة أكتوبر01020370027 عيادة المنصورة01280143364
عيادة فيصل01027327263 - 0237745987 Ahmedfata55@yahoo.com

طرق متابعة التبويض وأهميتها

طرق متابعة التبويض وأهميتها

يحدث التبويض عندما يتم إطلاق البويضة الناضجة من المبيض، ودفعها إلى أسفل قناة فالوب، وإتاحتها للتخصيب. تقريبًا كل شهر تنضج البويضات داخل أحد المبيضين. عندما تصل إلى مرحلة النضج، يتم إطلاق البويضة من المبيض حيث تدخل قناة فالوب لتشق طريقها لانتظار الحيوانات المنوية. تزداد سماكة بطانة الرحم للتحضير لاستقبال البويضة المخصبة. إذا لم يحدث الحمل، تسقط البويضة غير المُخصبة وجدار الرحم وهذه هي فترة الحيض.

كيفية تتبع دورة التبويض:
تقاس الدورة الشهرية لدى المرأة من اليوم الأول لنزول الحيض حتى اليوم الأول من دورتها التالية. في المتوسط، تتراوح دورة المرأة عادةً ما بين 28 إلى 35 يومًا، لكن بعض النساء قد يكون لديهن دورات أقصر أو أطول بكثير. 
يحدث التبويض لدى معظم النساء في أي وقت بين اليوم 11 إلى اليوم 21 من دورتهن، بدءًا من اليوم الأول من آخر دورة شهرية، أو يُمكن احتساب فترة التبويض خلال 12- 16 يومًا من الفترة المتوقعة التالية. هذا ما يشار إليه بفترة الخصوبة، لأن الجماع خلال هذا الوقت يزيد من فرصة الحمل.
دورة التبويض تنقسم إلى قسمين:
الجزء الأول من الدورة يبدأ من اليوم الأول من آخر دورة شهرية وتستمر حتى التبويض. 
النصف الثاني من الدورة يبدأ من يوم التبويض حتى تبدأ الدورة التالية ونزول دم الحيض في حالة عدم تخصيب البويضة. عادةً ما تكون تلك الفترة من 12 إلى 16 يومًا من يوم التبويض.

طرق تتبع التبويض:
 يمكن أن يساعد تتبع المرأة للتبويض في معرفة متى يمكن أن يحدث الحمل. هناك عدة طرق لتتبع وقت حدوث التبويض ، وهي تشمل:
- ملاحظة التغيرات في مخاط عنق الرحم. تحول سائل عنق الرحم إلى مادة رطبة وزلقة تشبه بياض البيض قبل حدوث التبويض وحتى نهايته. 
- استخدام مقياس حرارة أساسي لتتبع ارتفاع درجة حرارة الجسم؛ مما يشير إلى حدوث التبويض للتو.
-تتبع التبويض بالموجات فوق الصوتية وأجهزة مراقبة الخصوبة وقياس هرمون البروجيستيرون بالدم في اليوم 22-24 من بداية الدورة الشهرية مع الأستاذ الدكتور أحمد فتي استشاري جراحات المناظير وأطفال الأنابيب.
 
تفاصيل من فترة الحيض إلى التبويض:
- عندما تبدأ دورتك الشهرية، تكون مستويات هرمون الإستروجين لديك منخفضة. الغدة النخامية تستقبل رسالة بذلك فترسل الهرمون المنبه (FSH) الذي يحفز عددًا قليلاً من البويضات على النضوج.
- عندما تنضج البويضات، تفرز هرمونًا آخر، هرمون الإستروجين. المستويات العالية من هرمون الإستروجين تخبر الغدة النخامية بوجود بيضة ناضجة ليتم إطلاق هرمون (LH) ،الذي يتسبب في انفجار البويضة عبر جدار المبيض في غضون 24-36 ساعة وتبدأ رحلتها عبر قناة فالوب للتخصيب. يُطلق هرمون البروجسترون من الجسم الأصفر الذي يتم تكوينه أثناء التبويض؛ مما يساعد على زيادة سماكة بطانة الرحم وتحضيرها للزرع. ينتج الجسم الأصفر البروجسترون لمدة 12-16 يومًا وهي  المرحلة الثانية من الدورة.
- إذا تم إخصاب البويضة، يستمر الجسم الأصفر في إنتاج هرمون البروجسترون من أجل الحمل حتى تتولى المشيمة السيطرة. 
- إذا لم يحدث الإخصاب، تذوب البويضة بعد 24 ساعة. في هذا الوقت ستنخفض مستويات الهرمون لديك وستبدأ بطانة الرحم في التساقط بعد حوالي 14 يوم من التبويض. هذه هي فترة الحيض؛ مما يُعيدنا إلى اليوم الأول من دورتك، ثم تبدأ الرحلة من جديد.

يعتبر توقيت التبويض من أهم الأمور التي يجب على المرأة فهمها عن جسدها لأنه العامل الحاسم في حدوث الحمل ومنعه. إذا كان لديك الكثير من التساؤلات، يمكنك التواصل مع الأستاذ الدكتور أحمد فتي استشاري جراحات المناظير وأطفال الأنابيب لمجاوبة كل استفساراتك ولتحديد الوقت الملائم لإجراء اختبارات متابعة التبويض لديكِ.

التبويض